أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
حرره رضوى عزت في الخميس, 9 أغسطس, 2018 - 06:32 م
تم مشاهدته 2 مرة

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" لعبة جديدة من ألعاب تحدي الانتحار تحت مسمى momo،و تستهدف اللعبة مستخدى الـ "واتس أب"، موضحين بأنها لعبة تؤدى إلى الوفاه، وذلك على خطى لعبة "الحوت الأزرق" التى انتشرت بسرعة فى وقت سابق من هذا العام، وتسببت فى عمليات انتحار.

وتعتبر Momo أحدث ألعاب الموت فى سلسلة من "تحديات الانتحار" التى انتشرت فى الآونة الراهنة عبر الإنترنت، وترمى إلى وضع الأطفال والمراهقين فى تحديات أمام مستخدمين مجهولى الهوية قد يشجعونهم على ارتكاب أفعال عنيفة أو حتى الإقدام على الانتحار.

ويقوم مبدأ اللعبة على تحدى المستخدمين للتواصل مع مستخدم مجهول يرسل لهم صوراً عنيفةً ومزعجة، مع تهديدات مستمرة إن لم يلزموا تنفيذ الأوامر التى يُفترض إتمامها فى خلال فترة محددة، وانتشرت هذه اللعبة انتشار النار فى الهشيم عبر منصات التواصل الاجتماعى مثل "فيسبوك" و"إنستجرام"، فيما شهدت انتشاراً ملحوظاً عبر تطبيق التراسل الفورى "واتس اب".

 

القسم

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.