أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
الأحد, 15 أبريل, 2018 - 10:22 م
تم مشاهدته 12 مرة

حصد فريق مانشستر سيتي بطولة الدوري الإنجليزي للموسم الحالي 2018، وذلك عقب سقوط غريمه مانشستر يونايتد في فخ الهزيمة أمام وست بروميتش، ضمن مواجهات الجولة 34.

وأنهى مانشستر سيتي البطولة قبل 5 جولات من النهاية، برصيد 87 نقطة وبفارق 16 نقطة عن أقرب منافسيه مانشستر يونايتد صاحب الـ 71 نقطة.

ويدين المدرب بيب جوارديولا إلى مجموعة من اللاعبين الذين كانوا سببًا رئيسيًا في التتويج بالبطولة مثل كيفن دي بروين وسيرجيو أجويرو ورحيم سترلينج وليروي ساني.

وعلى الجانب الآخر، أسفرت سياسة المدرب الإسباني عن قتل موهبة العديد من اللاعبين الذين كانوا نجوم في فرقهم، قبل أن يحولوا وجهتهم إلى الفريق الإنجليزي.

ونرصد في السطور التالية اللاعبين الذي ساهم "جوارديولا" في هبوط مستواهم:

1- يايا توريه

اندلعت العديد من الأزمات بين يايا توريه وبيب جوارديولا، وذلك عقب تعيين الفريق مديرًا فنيًا، تطور الأمر إلى حد السباب والتصريحات الهجومية من الجانبين عبر وسائل الإعلام وخاصة من وكيل اللاعب.

استمرت الأزمة حتى منتصف الدور الأول من الدوري الإنجليزي، ورضخ اللاعب الإيفواري وقدم اعتذاره إلى المدرب الإسباني معتبرًا أن الأزمة قد انتهت، لكن اللاعب واجه التهميش والابتعاد عن المشاركة مع الفريق.

وشارك "توريه" في 5 مباريات هذا الموسم جميعهم كبديل بواقع 98 دقيقة في كافة المباريات، وكان أكثرهم مباراة سوانزي الذي شارك بها 32 دقيقة.

2- إلكاي جوندوجان

أبدع الألماني إلكاي جوندوجان مع فريقه السابق بوروسيا دورتموند، حتى ذاع صيته واتجهت أنظار العديد من الفرق الكبرى إليه أملاً في ضمه، وكان على رأسهم برشلونة وباريس سان جيرمان.

وهنا دخل مانشستر سيتي في الصفقة بكل قوة ونجح في حسمها بموسم الانتقالات الصيفية في 2016، ليعلن عن ضم واحد من أفضل لاعبي الدوري الألماني.

حاول الدولي الألماني حفر اسمه في تشكيل مانشستر سيتي الأساسي مع المدرب بيب جوارديولا، لكنه فشل وعانى من التهميش التام، حيث أصبح يشارك في المباريات التي ضمن الفريق الفوز بها كبديلاً.

ونجح "جوندوجان" في إحراز 4 أهداف هذا الموسم في الدوري الإنجليزي وصناعة 2 آخرين، في 1150 دقيقة شارك بها مع الفريق بواقع 13 مباراة.

3- بيرناردو سيلفا

حسم مانشستر سيتي صفقة البرتغالي بيرناردو سيلفا، قادمًا من صفوف موناكو الفرنسي، بعد صراع دام طويلاً مع فريق بايرن ميونخ على ضم اللاعب، حسمه السيتيزين في النهاية.

يُعد اللاعب البرتغالي أحد أبرز اللاعبين الذي قاد فريقه الموسم الماضي إلى خوض نصف نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ الفريق الفرنسي، والذي كان سببًا في إشعال حرب بين الأندية على ضمه.

ورغم إبداعه وتألقه مع فريقه السابق، لم يشفع ذلك له عند المدرب بيب جوارديولا، حيث عانى أيضًا من التهميش، حيث شارك في 6 مباريات فقط من أصل 34 أساسيًا.

ونجح "سيلفا" في إحراز 4 أهداف وصنع 5 آخرين في 1240 دقيقة خاضها اللاعب في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، مما أدى لهبوط مستواه بشكل كبير في الدقائق التي يشارك بها.

4- فابيان ديلف

نجح اللاعب الإنجليزي في خطف أنظار أندية البريميرليج الموسم الماضي، بعد الأداء المبهر الذي قدمه مع فريقه السابق أستون فيلا، والذي أسفر عن ضمه إلى منتخب إنجلترا لأول مرة.

وحاول العديد من الفرق الإنجليزية الحصول على خدمات اللاعب وعلى رأسهم ليفربول، حتى جاء مانشستر سيتي الذي حول وجهة اللاعب إليهم ليعلن عن الصفقة رسميًا في موسم الانتقالات الصيفية الماضية.

عانى "ديلف" من التهميش مع بيب جوارديولا في أول 6 جولات بالدوري، حتى أصيب زميله فيرناندينيو ليشارك اللاعب أساسيًا لأول مرة في الجولة السابعة، ويستمر في المشاركة الأساسية لـ 13 مباراة متتالية.

وبعد سلسلة من المشاركات، لم ينجح "ديلف" في حجز مكانه في تشكيل المدرب الإسباني، حيث عاد لدكة البدلاء مرة أخرى، وأصبح يشارك كبديلاً في المباريات التي يضمنها مانشستر سيتي فقط.

 

القسم

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.