أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
حرره عزة صقر في السبت, 12 مايو, 2018 - 04:29 م
تم مشاهدته 9 مرة

بداخل أحد صالات محطات المترو الواسعة، يتزاحم الناس رجالاً ، نساءًا وشبابًا على شباك التذاكر، والذي لا ينتهي بمُجردِ ثوانِ شراء تذكرة كما اعتادوا، الصراخ والعويل بوجه "الموظفين" يدوي داخل المحطة، حالة من الفزع تسيطر على الجميع عندما تطرق اليهم صاحب شباك التذاكر بسؤالِ مختلف وقع أثره على مسامعهم بالصمتِ التام:" انتَ هتركب كام محطة عشان التذاكر زادت"؟

 

وذلك بعد أن أعلنت، وزارة النقل، مساء الخميس، رفع أسعار تذاكر مترو الأنفاق، وتقسيم المحطات إلى 3 مناطق، وشمل الحد الأدنى لتذكرة المترو 3 جنيهات للمنطقة الأولى والمحددة من "محطة إلى 9 محطات"، و5 جنيهات للمنطقتين بمجموع "16 محطة"، و7 جنيهات للثلاث مناطق والتي تبدأ من "16 محطة فيما فوق".

 

استقبل هذا السؤال رجل خمسينى العُمر بالصمتِ التام ومن ثَم، ألقاه بوجهه بـ"2 جنيه" مًمتعضًا ليرد عليه:" إنت مالك؟ والزيادة دي خدها من اللي شغلك.

 

لم يكن الرجل الخمسيني ببادئ الأمر يجول في عقله أى فكرة حول زيادة أسعار تذاكر المترو، لتقطع غضبه إمرأة ثلاثينية: ما هو بيسألك يا حاج عشان التذكرة غليت وبقت بعدد المحطات".

 

حالة من الذهول تسيطر على عقل الرجل الخمسيني الذي رمق المرأة المًتحدثه بصمتِ غير مًبالي لحديثها ورحل.

 

 

في جانب أخر يقف البعض يعقدون حلقات دائرية يتحدثون عن سخطهم عن قرار زيادة أسعار تذاكر المترو، يقول أحدهم:" إحنا مش هندفع وال عاجبهم يعملوه"، بترمقهم امرأة يبدو عليها في العقد السادي من العمر تقترب من حديثهم ثُم تهمس بأنفاسِ مُنهكة:" طيب هو مفيش حل يابنى للقرار دا، أنا معاشي 400 جنيه، وبضطر أروح لبنتي كل يُومين أجيب فلوس منين بس"، الجميع يعانقهم الصمت، لم ينبس أحد ببنتْ شفه ليربت رجلًا على كتفيها قائلًا: حسبي الله يا أمي والله ربنا ينتقم من كل واحد أذى الغلابه".

 

الغوغاء والضوضاء لم تهدأ ، ساعاتِ تمُر واحدة تلو الأخرى والضجيج يتعالى في الأرجاء، البعض قرر الاستلام للقرار فذهب جانبًَا شاب ثلاثيني العُمر، يُحصو على أنامله عدد المحطات التي سيركبها ليذهب الى شباك التذاكر ويُخبر الموظف خلف الشباك:" عاوز تذكرة وهركب 9 محطات".

 

بعض الفتيات يقفن بجانب بعضهن البعض يرتدين ملابسِ مدرسية لم تتجاوز المرحلة الاعدادية، يتمتمن بأحاديثِ بصوتِ اقرب للهمس، يبدو على اعينهم الحيرة، يتشاركن سؤالًا واحدَا يدور ويدور حولهم:" تفتكروا محتاجين كُل يوم كام يا بنات؟، لترد احداهن:" دا أحنا مش هيكفينا باليوم 30 جنيه مواصلات يالهوي لو بابا عِرف".

الخوف والألم لم يترك وجوه المارة والسائرين، تختلف ردود أفعال الجميع حول زيادة اسعار تذاكر المترو، لكن الجميع يسيرُ بخطواتِ يملأها الهزيمة يرددون جميعهم قولاً واحدًا :" حسبي الله ونعم الوكيل".

القسم

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.