أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
حرره رضوى عزت في الاثنين, 10 سبتمبر, 2018 - 10:10 م
تم مشاهدته 12 مرة

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، حملة لمقاطعة الخضروات والفاكهة تحت مسمى "خليها تحمض"، الأسبوع الماضي، وقد بدأت الحملة يوم 7 سبتمبر الماضي.

 

وتأتي الحملة على خليفة غلاء الأسعار بنحو وصل لـ50٪، الأمر الذي أجبر معظم تجار الفاكهة والخضروات بأسواق التجزئة على تخفيض ما يقرب من 25% من الأسعار التي كانت تباع بها السلع منذ أكثر من شهر.

 

وفي هذا الإطار، قال يحيي السني، رئيس شعبة الخضار والفاكهة بالغرف التجارية بالقاهرة، إن قلة إنتاج المحاصيل في الفترة الأخيرة، أدت لإضراب المواطنين عن الشراء، مضيفًا أن السبب في هذا الأمر يرجع لإضطراب درجات الحرارة، مما أدى إلى فقدان نحو 40٪ من المحصول سواء للخضروات والفاكهة.

 

وتابع:"ما يحكم أسعار الفاكهة في الأسواق هو العرض والطلب، بالإضافة إلى تكلفة الإنتاج العالية، وكذلك ترك بعض المحاصيل لا يزرعها الفلاح بسبب ارتفاع أسعار السماد ومستلزماته".

 

ومن جانبه، أكد حسين ابو صدام نقيب الفلاحين، أن حملات مقاطعة الخضروات والفاكهة "حملة حمضانة"، موضحًا أن الفاقد في زراعة الفاكهة يصل إلى 18% من الإنتاج و فاقد الخضروات يصل إلى 5.5 مليون طن سنوياً.

 

وأضاف حسين أبو صدام، أن آثار الإصلاح الاقتصادي وزيادة المستلزمات الزراعية والنقل، السبب الرئيسي لارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة، فضلاً عن ظاهرة التغيرات المناخية وتأثيرها على بعض المحاصيل ومنها المانجو وانتشرت بعض الآفات مما ساهم على تقليل المحصول وزيادة السعر.

 

وأكد "رشوان خليل" تاجر الخضروات، أن محصول الخضروات والفاكهة زاد سعره خلال العام الحالي بنحو 60٪، مما آثر سلبًا على المواطنين، مشيرًا إلى أن الأسواق الآن في اتجاهها للركود.

 

وقال محمود فوزي، وكيل وزارة الزراعة للبساتين، إن المقاطعة ليست حلاً للتغلب على غلاء الأسعار، بما يضر كافة الأطراف، مضيفاً أن المساحات والإنتاج لم ينخفض هذا العام وتعدد الوسطاء أحد أهم أسباب ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة.

 

وأشار محسن عوض، عضو مجلس إدارة الغرف التجارية بالجيزة ورئيس شعبة الخضار والفاكهة وعضو مجلس أمناء بسوق الجملة في 6 أكتوبر، إلى أن سلعة الخضروات والفاكهة ترتبط بعملية العرض والطلب داخل السوق التجاري، ومع توافر الكثير من الكميات المعروضة نتيجة تراجع عمليات الشراء من المستهلكين وتفعيل حملة المقاطعة، أدى ذلك إلى انخفاض الأسعار بنسبة تصل 20%.

 

وأوضح عوض، أن أسعار الخضروات والفاكهة في سوق الجملة تختلف تمامًا عن أسواق التجزئة، بنسبة تصل من 2 إلى 4 جنيهات في الكيلو الواحد، حيث يصل سعر كيلو الرمان فى سوق الجملة من 3 إلى 5 جنيهات، والجوافة من 6 إلى 10، والمانجو من 13 إلى 15، ما عدا "العويس" حيث تصل سعرها من 17 إلى 20 جنيهًا، ووصل سعر التفاح المستورد من سوريا ولبنان وإيطاليا والفرنساوي ما بين 18 و25 جنيهًا للكيلو جملة.

 

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.