أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
حرره عزة صقر في السبت, 7 أبريل, 2018 - 05:40 م
تم مشاهدته 6 مرة

اعتاد السلفيون والمتشددون صعود منبر الإعلام وبث الفتاوي الضالة في نفوس المصريين

فمع قُرب مناسبة "شم النسيم" تسللت الفتاوي التي تتهم الإحتفال بـ"شم النسيم" بالكُفر والخروج عن الدين، وينعت البعض الأخر بإنه "ذنب" كبير مما يثير الغضب في نفوس الجميع

ينتظر الجميع كِبارًا وصغارًا "شم النسيم" للخروج والتنزه بالشوارع والحدائق العامة وقضا وقتًا ترفيهيًا مُميزًا ولكن سرعان ما يعكر صفو تلك االإحتفالات تصريحات المتشددون.

السلفيون : عادة ليست من الاسلام

انتشرت فتاوى الجماعة السلفية المتشددة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بحرمة الاحتفال بشم النسيم، مؤكدة أن هذا الاحتفال مرتبط بعقائد الكفار وشعائرهم، وأن أول من احتفل بشم النسيم هم الفراعنة عام 2700 قبل الميلاد، وذلك على حسب عقيدتهم الوثنية.

وانتشر عدد من السلفيين المتشددين عبر مواقع التواصل الاجتماعى بنشر موضوعات عن حُرمانية الاحتفال به .

دار الإفتاء "شم النسيم" غير مخالف للشرع

صرحت دار الإفتاء المصرية بأن الاحتفال بيوم شم النسيم، ليس به شىء مخالف للشرع فهو عادة مصرية ومناسبة اجتماعية لا ترتبط بأى معتقدٍ ينافى الثوابت الإسلامية.

وكتب الحساب الرسمى لدار الإفتاء عبر موقع التدوينات القصيرة "تويتر" :"إنما يحتفل المصريون جميعًا في هذا الموسم بإهلال فصل الربيع بالترويح عن النفس وصلة الأرحام وزيارة المنتزهات وممارسة بعض العادات المصرية القومية كتلوين البيض وأكل السمك، وكلها أمور مباحة شرعًا".

وأكد :"فبعضها مما يحث عليه الشرع الشريف ويرتب عليه الثواب الجزيل؛ كصلة الأرحام وبعضها من المباحات التى يثاب الإنسان على النية الصالحة فيها؛ كالتمتع بالطيبات، والتوسعة على العيال، والاستعانة على العمل بالاستجمام".

وأوضحت الدار أن الأصل في موسم "شم النسيم" أنه احتفال بدخول الربيع، والاحتفال بالربيع شأن إنساني اجتماعي لا علاقة له بالأديان؛ فقد كان معروفًا عند الأمم القديمة بأسماء مختلفة وإن اتحد المسمَّى؛ كما احتفل قدماء المصريين بشم النسيم باسم "عيد شموس" أو "بعث الحياة".

وقالت: "أما ما يقال من أن مناسبة "شم النسيم" لها أصولٌ مخالفةٌ للإسلام، فهذا كلامٌ غير صحيح ولا واقع له؛ إذ لا علاقة لهذه المناسبة بأي مبادئ أو عقائد دينية، لا في أصل الاحتفال ولا في مظاهره ولا في وسائله، وإنما هو محض احتفال وطني قومي بدخول الربيع؛ رُوعِيَ فيه مشاركة سائر أطياف الوطن، بما يقوي الرابطة الاجتماعية والانتماء الوطني، ويعمم البهجة والفرحة بين أبناء الوطن الواحد، والسلوكيات المحرمة إنما هي فيما قد يحدث في هذه المناسبة أو غيرها من سلوكيات يتجاوز بها أصحابها حدود الشرع".

القسم

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.