أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
حرره عزة صقر في الجمعة, 12 أكتوبر, 2018 - 11:56 ص
مصطفى الأسمر
مصطفى الأسمر
تم مشاهدته 5 مرة


ولد مصطفى الأسمر، في 25 يونيو 1935 وارتبطت حياته ومسيرته الإبداعية بمدينة دمياط.

كان مُغرمًا بالقصة القصيرة والروايات المسرحية في مجالات القصة القصيرة والرواية والمسرحية، والنقد، كما أعد أعمالا متنوعة عن سيرة حياة عمه الشاعر الراحل محمد الأسمر الملقب بشاعرالأزهر.

قيل عنه إنه كان يُؤذن بالمسجد المجاور له، في الخمس صلوات يصعد المنبر الجامع ويجهر بصوتة "الله أكبر الله أكبر".

بخطوات ثابتة وقوية يحرص الأسمر على أن يصلي فرض الفجر بالمسجد وكغن تلك الصلاة هي الوصل الأكبر بينه وبين الله.

في أحد المقالات المشنورة عن "ألأسمر" قيل عنه إنه كان مولعًا بالقطط، وهكذا القطط كإنها عندما تمر بالطريق تعرف أن تلك الأقدام هى اقدام الاسمر فتتشبث بها وتلتصق بجسدها النحيل في ساقية.

كان يهتم بطعام القطط أكثر من طعامه فيذهب لسوق الاسماك لشراء لهم الأسماك يجلس بجانهن يراقبهن وهن يقمن بقطع السمك الي فتات وبلعة.

حصل الأسمر على العديد من الجوائز منها جائزة إحسان عبدالقدوس والمركز الأول مسابقة محمود تيمور في 1992 و في 1995 ودرع التفوق (مؤتمر أدباء مصر عام 1990 ـ أسوان) في مجال القصة .

ومن مجموعاته القصصية المألوف والمحاولة ولقاء السلطان والصعود إلى القصر وانفلات، وغوص مدينة، والحظ وابتسموا للحكومة وحيوانات وهذه الأقوال.. لكم ورحلة "س".

كان زاهدا في الأضواء ولم يلق قراءة نقدية يستحقها، و في الحادي عشر من أكتوبر لعام 2012 ترك الحُزن في عيون القطط التي كان المخبأ لهم والمخبأ له وقصص روائية تحكي أثرة الواسع الجميل.
 

القسم

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.