أبو المواهب محمد

" نقاتل دفاعاً عن المواطن "
الجمعة, 10 أغسطس, 2018 - 02:25 م
أردوغان
أردوغان
تم مشاهدته 3 مرة

قالت جريدة بريطانية، اليوم الجمعة، أن السياسات الاستبدادية للرئيس التركى رجب طيب أردوغان، بالإضافة إلى الخلافات بين الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا على خلفية أزمة القس الأمريكى المحتجز فى أنقرة وأزمة شراء تركيا لصفقة الأس 400 الروسية، هى السبب الرئيس فى انهيار الليرة التركية.


وأوضحت جريدة فايننشال تايمز البريطانية المتخصصة فى تحليل السياسات الاقتصادية، إن ن الليرة التركية انخفضت مجددا أمام الدولار أمس، وانخفضت 4 % على الرغم من تعهدات الحكومة بالتوصل لخطة جديدة، ويأتى ذلك وسط تزايد الضغوط على أنقرة لطمأنة المستثمرين وتسوية خلاف مضر بالاقتصاد مع الولايات المتحدة.


وأوضحت الجريدة فى تقريرها الذى حمل عنوان "خلاف دبلوماسى مع واشنطن يزيد من هبوط الليرة التركية"، أنه بعد إخفاق الوفد التركى الموجود فى واشنطن في التوصل إلى أى تقدم بشأن رفع العقوبات الأمريكية، انخفضت الليرة إلى أقل مستوياتها على الإطلاق أمام الدولار، حيث بلغت 5.4941 ليرة مقابل الدولار.


وكانت الليرة التركية قد فقدت 31 فى المئة من قيمتها منذ بداية العام، بما فى ذلك انخفاض بنسبة 7.6 فى المئة فى الأيام الستة الأخيرة من التعامل فى الأسواق المالية فقط، وذلك بفعل مخاوف المستثمرين من السياسات النقدية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومخاوف من تزايد هوة الخلاف بين تركيا وأمريكا لأسباب مختلفة.

القسم

إضافة تعليق جديد

Restricted HTML

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a href hreflang> <em> <strong> <cite> <blockquote cite> <code> <ul type> <ol start type> <li> <dl> <dt> <dd> <h2 id> <h3 id> <h4 id> <h5 id> <h6 id>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.