الأحد , سبتمبر 24 2017
الرئيسية / اقتصاد / قابيل يبحث تعزيز العلاقات مع أيرلندا

قابيل يبحث تعزيز العلاقات مع أيرلندا

عقد المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة جلسة مباحثات موسعة مع سيان أوفيرجهيل، رئيس البرلمان الأيرلندي، والوفد المرافق له, والذى ضم رؤساء عدد من كبرى الأحزاب الأيرلندية، تناولت سبل دعم العلاقات السياسية والاقتصادية بين مصر وإيرلندا خلال المرحلة المقبلة.

وقال قابيل إن مصر خطت خطوات جادة نحو تحقيق الاستقرار السياسي والاقتصادي، خاصة بعد انتهاء خارطة الطريق السياسية وبدء خطة إصلاح اقتصادي شامل بهدف استعادة مكانة مصر علي خريطة الاقتصاد العالمي.

وأكد الوزير أن الحكومة تمكنت من حل مشكلة الطاقة من خلال إنشاء محطات كهرباء جديدة، لافتًا إلى أن الحكومة تتوقع بحلول عام 2018 تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي، خاصة بعد اكتشاف حقل ظهر للغاز الطبيعي بالبحر المتوسط.

ولفت قابيل إلي أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع إيرلندا، خاصة أن حجم التبادل التجاري قد بلغ نحو 350 مليون يورو بين البلدين، ما يعزز فرص زيادة معدلات التجارة البينية بين البلدين في ظل خطة الحكومة؛ لجذب الاستثمار ودفع حركة التجارة.

واستعرض قابيل مع الجانب الأيرلندي أوجه التعاون الممكنة بين البلدين والتي تضمنت تنمية القطاعات الصناعية، وجذب الاستثمارات والاستفادة من تجارب الجانب الآيرلندي في بعض المجالات أهمها مجال إنشاء مزارع الثروة الحيوانية، لافتًا إلى أن فرص التعاون المشترك تتمتع بفرص واعدة لكلا البلدين.

ومن جانبه، أكد سيان أو فيرجهيل، رئيس البرلمان الأيرلندي أن حالة الاستقرار السياسي الذي تشهده مصر حاليا يمثل عاملا رئيسيا في دفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين إلي آفاق أرحب خلال المرحلة المقبلة، لافتا إلي تطلعه لتعزيز العلاقات المشتركة مع البرلمان المصري؛ لبدء صفحة جديدة من العلاقات الاقتصادية المرتكزة علي تبادل المصالح المشتركة لكلا الدولتين.

وأشار إلي وجود فرص عديدة لتعزيز التعاون الاقتصادي في مختلف القطاعات، ومنها إمكانية إقامة مشروعات مشتركة في مجال الصناعات الدوائية، خاصة أن أيرلندا تعد أكبر مصدر للمنتجات الدوائية في العالم ومقر لـ120 شركة من كبريات شركات الأدوية في العالم، مضيفا أن بلاده ترحب بالتعاون في مجال تكنولوجيا المعلومات، حيث تتركز المقار الإقليمية لأكبر الشركات العالمية في هذا المجال في آيرلندا مثل شركة جوجل وآبل وأمازون وفيسبوك.

وأوضح أو فيرجهيل أن الحكومة الأيرلندية بإمكانها تقديم الدعم لمصر، فيما يتعلق بمجال تنمية الصادرات، خاصة في ظل توجه الحكومة المصرية لدعم وتنمية الصادرات وخفض الواردات، وذلك من خلال التعاون مع المؤسسة الحكومية الأيرلندية Enterprise Ireland، فضلا عن إمكانية التعاون مع وكالة التطوير الصناعي الأيرلندية في مجال جذب الاستثمار الأجنبي في القطاعات الصناعية.

 
تعليقات الفيس بوك

عن محرر الموقف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

document.write('');