الأحد , فبراير 26 2017
الرئيسية / تحقيقات وتقارير / “أمم أفريقيا” عُرس يجتمع فيه فرسان “القارة السمراء”.. وسط تهديدات جماهير “الجابون”
15940879_614465532084595_1958907254195143604_n

“أمم أفريقيا” عُرس يجتمع فيه فرسان “القارة السمراء”.. وسط تهديدات جماهير “الجابون”

أيام قليلة تفصلنا على الحدث المنتظر في القارة السمراء، زمامير الجابون والطبول بدقاتها الممنهجة، والبشرة السمراء تستقبل حدث لاول مرة “بانفراد” في الدولة المشتعلة بالمظاهرات التابعة للمعارضة، بعد أن قامت باستضافتها في 2012 لكن بمشاركة غينيا الاستوائية في استضافتها أيضًا، وعلى الرغم من ذلك تُفتتح الملاعب لانطلاق بطولة كأس الأمم الأفريقية هناك، وحدد “الكاف” فترة ما بين 14 يناير الجاري وحتى 5 فبراير المقبل لخوض البطولة الأفريقية.

رغم أن أغلب التقارير القادمة من الجابون الآن تؤكد الرفض الشعبي لاستضافة تلك البطولة، وسط قلق العديد من المنتخبات المشاركة ففي البطولة الأفريقية، خاصة بسبب إندلاع المظاهرات ضد الرئيس الحالي “علي بونجو” من جانب المعارضة في الجابون، وعبّر الشعب الجابوني عن رفضه إقامة البطولة وسط كل هذه الظروف والأزمات التي تمر بها البلاد، وكانت الصحف الأفريقية عمومًا من البلاد المجاورة للجابون، أشار بأنه ربما تزداد المخاوف من إندلاع حرب أهلية بسبب تلك التظاهرات.

Image may contain: one or more people, people standing, people walking and outdoor

إلا أن السلطات في الجابون، أكدت أنها خصصت ميزانية خاصة لبطولة أمم أفريقيا، كما وضعت خطط مع الجهات الأمنية ممثلة في الشرطة الجابونية وقوات الجيش الجابوني، على أن يتم تخصيص وحدات مدربة على أعلى مستوى لتأمين المدن المخصصة لإقامة معسكرات المنتخبات المشاركة في البطولة، كما سيتم مرافقة كافة الفرق بوحدات تأمين خاصة من وإلى الفنادق والملاعب المفترض أن يتدربوا عليها، كل هذا وسط غضب شعبي وجماهيري من المواطنين في الجابون، بسبب استضافة البطولة في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية هناك.

على الجانب الآخر، من المفترض أن تقام البطولة على 4 ملاعب فقط، وهما ستاد “لاميتي” بالعاصمة الجابونية لبرازفيل، ومعلب “فرانسي فيلي” بمدينة فرانسي فيلي، وستاد “أوييم” بمدينة أوييم، وكذلك ستاد “بورت جينتيل”، المتواجد في مدينة بورت جينتيل، في المقابل من المقرر أن يستضيف ملعب “لاميتي” بالعاصمة الجابونية مباراة الافتتاح وحفل الافتتاح وكذلك المباراة النهائية وحفل الختام.

Image may contain: one or more people and outdoor

وكانت الأزمة الراهنة في الجابون، قد اندلعت بسبب فوز “علي بونجو” برئاسة البلاد، بعد انتخابات وصفها المعارضة هناك بأنها تم التلاعب في نتائجها وتزويرها، ومنذ تولي الرئيس بونجو في نهاية أغسطس 2016، والمظاهرات مندلعة بشكل مستمر، وسط مخاوف من تطور الازمة إلى حرب أهلية.

Image may contain: 1 person, standing and outdoor

وبعدما تم التراجع في قرارات “الكاف” في النسختين الماضيتين، بعد اعتذار الدول التي كانت ستستضيف البطولة، كان يآمل الشعب الجابوني في تراجع “الكاف” عن قراره وتكليف دولة أخرى لإقامة البطولة إلا أن الكاف تمسك بقراره وسط مخاوف أمنية.

فكان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “الكاف”، قد قرر نقل بطولة كأس الأمم الأفريقية نسخة 2013 من ليبيا، إلى جنوب أفريقيا بسبب الحرب الدائرة هناك، كما تقرر نقل النسخة الخاصة بعام 2015 من المغرب إلى غينيا الاستوائية، بعد اعتذار ملك المغرب عن استضافة البطولة بسبب انتشار فيروس “ايبولا”.

Image may contain: one or more people and outdoor

تعليقات الفيس بوك

عن سارة علي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *